fbpx
المناصرة 2018-10-11T15:32:39+00:00

المناصرة

تؤمن مؤسسة الشام الإنسانية أن المناصرة الإنسانية والتنسيق هما عنصران مهمان في حماية الأرواح وتخفيف معاناة الشعب السوري في هذه الأزمة الإنسانية المستمرة
كما وتؤمن بأحقية الإنسان السوري في الحصول على حقوقه من الأمن والإستقرار والحياة الكريمة وفقا ً للميثاق العالمي لحقوق الإنسان .
ولذلك حرصت منذ تأسيسها على دعم التنسيق والتكامل بين المؤسسات العاملة في الشأن الانساني السوري وذلك لتحقيق استجابة انسانية أفضل و ايصال صوت المؤسسات الانسانية السورية للمانحين واصحاب القرار في الشأن الانساني في مختلف المحافل الدولية مما يساهم في تخفيف المعاناة عن الشعب السوري كما وحرصت على ابرام الشراكات الفاعلة مع عدد من المنظمات الاممية والدولية والحضور البارز والفعال في مختلف اللقاءات والاجتماعات والمؤتمرات حول العمل الانساني السوري. ودعمت بشكل كبير جهود المناصرة الانسانية للشعب السوري وحشد التأييد لها على المستوى المحلي والإقليمي والدولي بما يضمن تمكين الشعب السوري وصون حقوقه وكرامته وشاركت في عدد من فعاليات المناصرة مع باقي المؤسسات الإنسانية الشريكة واصدار العديد من البيانات الصحفية
ومن ضمن فعاليات المناصرة التي شاركت بها كان:

  • لا لاستخدام سلاح الحصار لنحمي المدنيين من الموت جوعا

    حيث شاركت المؤسسة في تنظيم المؤتمر في مدينة غازي عنتاب التركية بحضور عدد كبير من الوكالات الأممية والمنظمات الدولية والشبكات العاملة في الشأن الإنساني.

  • مؤتمر صحفي حول الوضع الإنساني في مدينة حلب واستهداف المنشأت والكوادر الطبية

    حيث وقعت 25 مؤسسة كانت من بينها شام الإنسانية على بيانا تدعو فيه قادة العالم الى اتخاذ اجراءات فورية لوقف المجازر التي تجري في حلب ووضع اجراءات اخلاء المدنيين المحاصرين من داخل المدينة.

  • المشاركة في الوقفة الاحتجاجية للمطالبة على حماية الكوادر والمنشأت الطبية:

    حيث شاركت المؤسسة في وقفة احتجاجية امام مقر الامم المتحدة في جنيف بعد المؤتمر الذي عقد وذلك لتسليط الضوء على الاستهداف الممنهج للكوادر والمنشآت الصحية.

تابعنا على الشبكات الإجتماعية